تخطي التنقل برنامج المستعرض الذي تستخدمه لا يدعم الإطارات.
حجز الغرفة

منطقة بيشكتاش

منطقة تقسيم بفندق رافلز إسطنبول

متحف إسطنبول للفن المعاصر

أُقِيم متحف إسطنبول للفن المعاصر في عام 2004، ويضم مجموعة واسعة من معارض الفن الحديث والمعاصر، ويشغل المتحف موقعاً جميلاً على ضفاف البوسفور يمتد على مساحة 8000 متراً مربعاً في منطقة توفان. تحتضن إسطنبول الحديثة رؤية عالمية في جمع الأعمال الفنية الحديثة والمعاصرة، وحفظها، وعرضها، وتوثيقها. وإلى جانب مجموعة المعارض المعاصرة، ومعارض التصوير، وساحات البرامج التعليمية والاجتماعية، يُقدّم المتحف صالة سينما، فضلاً عن متجر متخصص خاص بالمتحف ومكتبة واسعة.

متحف دولما باشا

شُيِّدَ قصر دولما باشا في القرن اﻟ19، وكان بمثابة المركز الإداري للإمبراطورية العثمانية السابقة حيث كان يُقيم به آخر سلاطين الدولة العثمانية. بعد تأسيس الجمهورية التركية في أنقرة، قام كمال الدين أتاتورك بنقل جميع الوظائف الحكومية إلى العاصمة الجديدة إلّا أنّه استمر في استخدام إحدى غرف القصر كمقرٍ له في إسطنبول. يحتل قصر دولما باشا مكانة خاصة في قلب كل تركي، حيث توفي أتاتورك في هذا القصر في يوم 10 نوفمبر 1938 في تمام الساعة 9:05 صباحاً. وعندها، توقّفت عقارب الزمن لدى الأتراك، وتوقّفت معها ساعات القصر، وهكذا وبعد سنواتٍ وعصورٍ طويلة ما زالت عقارب ساعات القصر تشير إلى 09.05.

جامع أورتاكوي

يقع جامع أورتاكوي على شاطىء البوسفور وقد بُنِيَ بادىء ذي بدء في القرن اﻟ18. ثم شُيِّدَ المسجد القائم حالياً في مكانه بأمرٍ من السلطان العثماني السلطان عبد المجيد بين عامَيْ 1854 و 1856. قام ببناء الجامع بطرازه المعماري الفريد المهندس جرابت أميرا باليان وابنه نيجوجايوس باليان اللّذان صمّما أيضاً قصر دُلما باشا الواقع بالقرب منه ومسجد دُلما باشا. يحتضن المسجد المُصمَّم على طراز الهندسة المعمارية نيو باروك العديد من الأمثلة الرائعة على الخط العربي نفّذها السلطان عبد المجيد شخصياً والذي كان خطّاطاً بارعاً. ظلَّ الجامع مغلقاً حتى وقتٍ قريب بسبب أعمال الترميمات والتجديد ثم أُعِيدَ افتتاحه أخيراً في يوم 6 يونيو، 2014.

نيشانتاشي

حي نيشانتاشي هو أحد أحياء شيشلي في الجانب الأوروبي من إسطنبول في تركيا. ويُعتبر من أكثر الأحياء المفضلة للتسوق ومنطقة سكنية رائعة ومحبّبة، كما أنّه أحد أكثر الأحياء الحصرية في إسطنبول. تضم المنطقة العديد من المتاجر ذات العلامات التجارية المشهورة، والمقاهي المفضلة ذات الطراز الآوروبي فضلاً عن الحانات، والمطاعم، والنوادي الليلية. ويُعَد شارع عبيدي إيبكجي أغلى شوارع التسوق في تركيا من حيث أسعار التأجير، ويمتد من أحياء مكة وتيشفيكي المجاورة له حتى قلب نيشانتاشي. كما تقع أيضاً كلٍ من جامعة إسطنبول وجامعة مرمرة في منطقة نيشانتاشي. وتتميز نيشانتاشي اليوم بأنّها حي التسوق الراقي ومنطقة سكنية مزدهرة ومُحِبّة للحياة. ومن أهم السكان المحليّين في هذا الحي الراقي الكاتب الروائي أورهان باموق الحائز على جائزة نوبل.

بيبك

يقع حي بيبك على الضفة الشرقية من مضيق البوسفور، ويُعتبر أحد الأحياء التاريخية في إسطنبول، وتحيط به الأحياء المزدهرة مثله، مثل أرناموتكوي، وأتيلار، وروملي حصار. أمّا الترجمة المباشرة لكلمة "بيبك" من التركية فهي "بيبي"، التي تُشير إلى موقع الحي الجذاب على البوسفور، والذي يتميز بعمقه، واحتضانه للخليج، وإطلالاته الخلابة في كلا الاتجاهيْن على طول الممر المائي الجميل. كان حي بيبك منطقة سكنية مفضلة أثناء عهد الحكم العثماني وما زال حتى الآن لم يفقد رونقه. كان سكانه يعكسون التنوع في المجتمع الذي كان سائداً في ذلك الوقت، والذي ما زال ملحوظاً في أساليب العمارة التاريخية في بيبك، وفي التجمعات السكنية المعاصرة. وتقع جامعة بوغازي في حي بيبك.

روملي حصار

تقع روملي حصار (المعروفة أيضاً باسم قلعة روملي) في منطقة سراي في إسطنبول بتركيا، فوق تل على الجانب الأوروبي من البوسفور. تحمل القلعة اسم المنطقة التي تقع فيها. وقد أقامها السلطان محمد الثاني بين عامَيْ 1451 و 1452، قبل فتح القسطنطينية. سُمّيَت أبراج البوابة الثلاثة على اسم وزراء محمد الثاني، الوزير الأعظم "خليل باشا جاندارلي" الذي بنى البرج الكبير المتاخم للبوابة، و"زاغانوس باشا" الذي بنى البرج الجنوبي، و"صاروجه باشا" الذي بنى البرج الشمالي. تفتح قلعة روملي حصار أبوابها للجمهور كل يوم ما عدا أيام الأربعاء من 9:00 إلى 16:30.

بوروصان المعاصرة

بوروصان المعاصرة هي ساحة للفنون وبرنامج متعدد المنصات للمعارض، والفعاليات، والمبادرات التعليمية، والتجهيزات والتركيبات حيث تترسّخ جميعها في كيان مجموعة فنون بوروصان المعاصرة. وتُعرّف هذه الأنشطة من خلال تركيزها المحدد على الفنون الإعلامية بمفهومها الواسع، أي أنّها أولئك الفنانين الذين يعملون في مجالات تتعلق بالوقت، والإضاءة، والتكنولوجيا، والفيديو، والبرامج وما أبعد من ذلك. يُقام معظم البرنامج في قصر بيريللي إسطنبول، وتوجد مكاتب شبيهة له في الجوهر في شركة بوروصان القابضة توفر تلك الأجواء الفريدة في شكل مكتبي. يتمتّع المبنى بأكمله، بما في ذلك المعارض، وساحات المكاتب، والمقهى، وBorusan ArtStore، والشرفات الخارجية بإطلالات أخّاذة على البوسفور وهو مفتوح للجمهور في العطلات الأسبوعية.

متحف صاقب صابنجي

تقع جامعة صاقب صابنجي التابعة لمتحف صاقب صابنجي في حي إيميرجان، في أحد أقدم المواقع على مضيق البوسفور. بعد وفاة الحاج عمر صابنجي في عام 1966، بدأ صاقب صابنجي منذ عام 1974 يستخدم القصر بصفة دائمة كمنزل له وظل لسنوات عديدة يضم مجموعات ثرية من لوحات ومخطوطات صاقب صابونجي. وفي عام 1998، تم تخصيص القصر بمجموعته، وأثاثه، ومفروشاته لجامعة صابنجي ليتحوّل بعد ذلك إلى متحف. واليوم، أصبحت جامعة صابنجي ومتحف صابنجي التابع لها يُشكّلان بيئة علمية للمتاحف متعددة الجوانب مع تلك المجموعة الفنية الدائمة، والمعارض الشاملة المؤقتة التي تستضيف وحدات حفظ الموروث الفني، والبرامج التعليمية للنماذج الفنية، ومختلف الحفلات الموسيقية، والمؤتمرات، والندوات التي تُقام هناك.

شعار فنادق أكور
حقوق النشر محفوظة لشركة © 2017 AccorHotels. جميع الحقوق محفوظة.

رافلز. خدمة رائعة منذ عام 1887.