تخطي التنقل برنامج المستعرض الذي تستخدمه لا يدعم الإطارات.
حجز الغرفة

المعالم والآثار

عاصمة الثقافة

تتمتع باريس بمجموعة وافرة من الفنون المعمارية المدهشة والمتاحف الساحرة والمطاعم ذات الطراز العالمي والمتاجر. يمكنك قضاء الأيام فقط في استكشاف الشوارع وتذوق عينات من الأطعمة أو الجلوس فقط على ضفاف نهر السين ومشاهدة العالم أمامك. إليك بعض الاقتراحات بالأماكن التي ينبغي ألا تفوتك زيارتها.

قوس النصر

إطلالات شاملة من أعلى قوس النصر وتكون هذه الإطلالات أفضل عندما تقترب الشمس من الغروب في يوم مشمس. يضيء الرخام الخاص بتلألؤ قوس لاديفونس الكبير أثناء غروب الشمس والهرم الزجاجي الرمزي لمتحف اللوفر. تم بناء قوس النصر عام 1806، في نهاية معركة "أوسترليتز"، عندما قال نابليون الأول لرجاله "ستعودون إلى الوطن تحت أقواس النصر". يقع بمنتصف قوس النصر قبر الجندي المجهول وتقام مراسم مؤثرة للغاية كل مساء الساعة 6:30 مساءً، عندما يقوم المحاربون القدماء بإيقاد اللهب في القبر. تقع المراسم المتحركة على بُعد دقائق قليلة من الفندق.

برج إيفل

بنى غوستاف إيفل برج إيفل للمعرض العالمي 1889 وقد كان في البدء أطول المباني الموجودة بالعالم. يقع بالقرب من نهر السين، وهو ثاني أثر يتم زيارته في فرنسا - والأثر الذي يرمز إلى باريس بالشكل الأفضل. قم بالوصول إلى هناك مبكرًا لتجنب الطوابير.

ليزانفاليد

بنى لويس الرابع عشر ليزانفاليد ليكون مكانًا للجنود المصابين. يقع به اليوم "المتحف العسكري"، أحد أفضل المتاحف العسكرية في العالم بمجموعته الشاملة من الأسلحة من العصور الوسطى إلى يومنا الحاضر. يقع قبر نابليون بونابرت في "كنيسة القبة" المطلية بالذهب بشكلٍ مبهر خلف المجمع - ويحمي جثمانه مجموعة لا تقل عن ستة أكفان، كلٌ منها داخل الآخر.

القصر الكبير "Grand Palais"

تم بناء القصر الكبير "Grand Palais" بسطحه الزجاجي المنحني بشكلٍ رائع وزخرفة الحقبة الجميلة "Belle Epoque" للمعرض العالمي 1900. يستضيف هذا المبنى الفخم، الذي ينال إعجاب الملايين من الزائرين، الآن أكثر العروض الفنية شهرةً في باريس.

قلعة فرساي

لا تفوتك زيارة قصر فيرساي الفاخر الذي يقع بضواحي باريس. بناه ملك الشمس الملك لويس الرابع عشر في منتصف القرن السابع عشر، وأصبح بعد ذلك منزلًا للويس السادس عشر وماري أنطوانيت، يمتاز بديكوره الثري الفخم. صور زيتية جدارية رائعة وجدران من الرخام وأسرّة بمظلات يعلوها ريش النعام، وهذه الأشياء هي فقط بعض الكنوز الموجودة بالداخل. تصل فخامة القصر عند ذروتها عند قاعة المرايا، وهي قاعة رقص يبلغ طولها 75 مترًا تحتوي على 17 مرآة ضخمة - كانت في يوم من الأيام موطنًا لحفلات الرقص الباذخة بل والأكثر من ذلك كانت موقع توقيع معاهدة فيرساي في نهاية الحرب العالمية الأولى. يحيط بالجزء الخارجي من الحدائق الرسمية الواسعة المنحوتات والتيراسات المتسقة هندسيًا وأحواض الزهور والنافورات.

يمكننا الترتيب لرحلات يومية خاصة شاملة النقل والتوصيل ومرشد للجولات يتحدث اللغة الإنجليزية وتذاكر عند المدخل للعديد من الوجهات.

لمزيد من المعلومات والاستفسارات، الرجاء الاتصال بنا:
هاتف: 22 80 99 42 ‎+33 1
بريد إلكتروني: concierge.paris@raffles.com

شعار فنادق أكور
حقوق النشر محفوظة لشركة © 2017 AccorHotels. جميع الحقوق محفوظة.

رافلز. خدمة رائعة منذ عام 1887.