الأجنحة السكنية

الأجنحة السكنية الأجنحة السكنية الأجنحة السكنية الأجنحة السكنية
  • مساحة الغرفة
    بمساحة 150 متر مربع (1614 قدم مربع)
  • نوع السرير
    سرير كينغ
  • الإشغال
    من 2-6 شخص
تقع هذه الأجنحة السكنية الخمس في رواق رافلز، وتضم إمّا غرفة نوم واحدة أو غرفتي نوم منفصلتين وتستمتع بمدخل خاص. تُعتبر هذه الأجنحة مثالية للنزلاء الباحثين عن مساحات واسعة خلال إقامتهم في سنغافورة، حيث يتوفر في كل جناح منطقة للمعيشة وتناول الطعام، وحجرة مؤن، ومنطقة للمكتب هادئة ولطيفة، وحجرة تواليت وغرفة نوم. سُمّيت هذه الأجنحة المريحة مثل المنزل بعيدًا عن المنزل، بأسماء نجوم السينما المحليين المشهورين خلال بداية سنوات 1900 وحتى منتصفها - في تلك الأيام التي كان يُعرف فيها حي الفندق باسم "منطقة دور السينما". كما سيتوفر كبار خدم رافلز الأسطوريون، ذوي الفِطنة والعناية المدروسة والذين يشتهرون بتقديم أجمل خدمة وأكثرها ودًّا وترحيبًا حيث يُسعدهم مساعدتك في أي شيء يمكن أن تحتاج إليه. تلبي خدمات كبير خدم رافلز كل ما تحتاج إليه، بدءًا من تسجيل الوصول داخل الجناح عند الوصول وحتى حَزم وتعبئة تلك المشتريات الإضافية بمهارة عند المغادرة.

1. جناح الهمبرا (جناح يضم غرفة نوم واحدة)
يقع مسرح الهمبرا على طول طريق الشاطىء، وكان قد افتتحه تان شينج كي، رائد صناعة السينما في عام 1907 ثم أصبح بعد ذلك أول مسرح مكيَّف في سنغافورة عندما اشتراه الأخوة شو في فترة الثلاثينيات.

2. جناح دياموند (جناح يضم غرفة نوم واحدة)
افتُتح مسرح دياموند في عام 1947، وكان يقع على طول طريق نورث بريدج حتى عام 1977 وكان متخصصًا في عرض الأفلام باللغة التاميلية.

3. جناح مارلبورو (جناح يضم غرفة نوم واحدة)
يقع مسرح مارلبورو على طول طريق الشاطىء، وكان قد افتتحه الأخوة شو في فترة الثلاثينيات. وقد شهِدَ المسرح أوج ازدهاره في فترة الخمسينيات والستينيات عندما اشتهرت المنطقة بنادي ساتاي، ذلك المكان المحبب للمجتمع المحلي للالتقاء والاستمتاع بأطعمة الباعة المتجولين الأصيلة.

4. جناح المسرح الملكي (جناح يضم غرفة نوم واحدة)
يقع المسرح الملكي على طول طريق الجسر الشمالي، وقد بدأ للمرة الأولى كمسرح ماليزي قبل التحوّل إلى الأفلام الهندية في فترة الخمسينات والستينات، وهي فترة العصر الذهبي في تاريخها المزدهر.

5. جناح أوديون (جناح يضم غرفتي نوم)
افتتحت مؤسسة كاثاي مسرح أوديون في يونيو 1953، وكان حديثًا جدًا بالنسبة لمعايير تلك الحقبة وواحدًا من أنجح دور السينما بالمدينة في ذلك الوقت.

التأكد من التوافر